الفصل المغناطيسي للحيوانات المنوية.

يشير الفصل المغناطيسي للحيوانات المنوية إلى طريقة التعامل مع الحيوانات المنوية القائمة على احتمال بقائها على قيد الحياة.

  • ما هو الفصل المغناطيسي للحيوانات المنوية؟

    يشير الفصل المغناطيسي للحيوانات المنوية إلى طريقة التعامل مع الحيوانات المنوية القائمة على احتمال بقائها على قيد الحياة.

    عند تعرض المادة الوراثية (DNA) في الخلية لبعض التلف فإنها تصبح مجزأة بدءًا لعملية التدمير الذاتي (موت الخلية المبرمج (موت مبرمج للخلايا) في المصطلحات العلمية). تظهر الحيوانات المنوية التي فقدت سلامتها الجينية آثارًا مثل تفتيت الحمض النووي، وبالتالي، فإنها تبدأ عملية الموت الذاتي. تبدوا الحيوانات المنوية الميتة عادية لفترة من الوقت، وإذا تم اختيارها أثناء التعامل مع الحيوانات المنوية لاستخدامها في تقنيات العلاج المساعدة، فربما يؤدي ذلك إلي حدوث تلقيح ناجح. ولكن بسبب تلف حمضها النووي للأبد، فلن يستمر أو ينجح نمو الجنين  الأولي.

    أثناء الفصل المغناطيسي للحيوانات المنوية، نستخدم تقنية تعرف بالفصل المغناطيسي للخلايا النشطة (MACS). تقوم هذه الطريقة باستخدام المجالات المغناطيسية الصغيرة جدًا (المجهرية) حيث ترتبط بالحيوانات المنوية التالفة ذاتية التدمير، وباستخدام الفصل المغناطيسي تنفصل عن الحيوانات المنوية السليمة الغير مرتبطة.

  • كيف يتم عمل الفصل المغناطيسي للحيوانات المنوية؟

    يتم عمل الفصل متدرج الكثافة للحيوانات المنوية بتقنية الفصل المغناطيسي للخلايا النشطة (MACS) ويتم إجرائها داخل المعمل من قبل أحد أخصائي تكنولوجيا الذكورة لدينا بعد جمع الحيوانات المنوية لعلاج الخصوبة.

    وبعد غسل الحيوانات المنوية بالسائل المعياري وإجراء الفصل متدرج الكثافة، يتم خلط الحيوانات المنوية مع كريات مغناطيسية مجهرية مغلفة بأجسام مضادة محددة جدًا (Annexin V) يمكن التعرف عليها حيث ترتبط بالمستضد (فوسفاتيديل سيرين) الواقع علي سطح الحيوانات المنوية الميتة.  "مادة تثير الاستجابة ". وبعد 15-20 دقيقة في الحضانة، يتم وضع الخليط من الكريات المغناطيسية المجهرية والحيوانات المنوية  في عمود الفصل المغناطيسي. نتيجةً لذلك، فإن الحيوانات المنوية الميته ترتبط بالكريات المغناطيسية المجهرية فتصبح محاصرة ، وتمر الحيوانات المنوية السليمة من العمود. وبعد خطوة الطرد المركزي النهائية، يتم عزل الحيوانات المنوية ذات الجودة العالية ويعاد تعليقها في وسط لاستخدامها تقنية العلاج المساعدة. وربما يستغرق فصل الحيوانات المنوية بتقنية الفصل المغناطيسي للخلايا النشطة فترة تصل إلى نصف ساعة.

    كما نقوم أيضًا باستخدام تقنية الفصل المغناطيسي للخلايا النشطة بعد تجميد الحيوانات المنوية لاختيار الأنواع التي لم تتأثر خلال حفظها بالتبريد وعملية إذابة الحيوانات المنوية قبل استخدامها في تقنية العلاج المساعدة.

  • من يمكن أن يستفيد من وسائل تحسين الحيوانات المنوية؟

    كل رجل يخضع لعلاج الخصوبة و تقنية العلاج المساعدة يمكن أن يستفيد من هذه الوسائل. وهي مصممة لتحديد وعزل الحيوانات المنوية ذات الجودة الأعلي من السائل المنوي، بغرض استخدامها في التلقيح الاصطناعي الناجح أو IVF.

    تعتمد طريقة اختيار الحيوانات المنوية بعد الغسل الأولي للسائل المنوي وتقييم الحيوانات المنوية الخاصة بك على ظروفك الفردية، طبقًا لتحليل السائل المنوي وحالتك الصحية.

    تعتمد وسائل التحرك علي استخدامها مع العينات التي تحتوي على نسبة عالية من الحيوانات المنوية المتحركة.

    يتم استخدام الفصل متدرج الكثافة للحيوانات المنوية بشكل روتيني حيث يعد فعالًا مع الأنواع المتعددة من الحيوانات المنوية، يمكن استخدام هذه الوسيلة في حالة فَقْد النِّطاف (عدم وجود الحيوانات المنوية في السائل المنوي} بعد استعادة الحيوانات المنوية من الخصية (على سبيل المثال بعد استخراج الحيوان المنوي من الخصية أو عن طريق شفط الحيوانات المنوية عن طريق الجلد PESA)، أو في حالات القذف الراجع.

    وعلى الجانب الآخر يُستخدم الفصل المغناطيسي متدرج الكثافة للحيوانات المنوية باستخدام تقنية الفصل المغناطيسي للخلايا النشطة، بالاشتراك مع الفصل متدرج الكثافة للحيوانات المنوية، عندما يكون هناك تكهنات بأنه قد يحتوي سائلك المنوي على حيوانات المنوية بها نسبة عالية من تكسر الحمض النووي. على سبيل المثال، إذا كنت مدخنًا أو تتعرض أثناء عملك للتلوث أو للمواد السامة.

    كما يتم استخدام تقنية الفصل المغناطيسي للخلايا النشطة إذا كانت لديك تجربة سابقة غير ناجحة من تقنية العلاج المساعدة، عقم بدون سبب مبرر (الحالات التي لا يمكن أن نجد أو نحدد سبب عدم القدرة علي حدوث حمل بشكل طبيعي) أو الإجهاض المتكرر.

  • كيف تساهم وسائل تحسين الحيوانات المنوية في نجاح تقنية العلاج المساعدة؟

    تهدف وسائل تحسين الحيوانات المنوية لتحديد العينات الأكثر فعالية لاستخدامها في تقنيات العلاج المساعدة لتقليل نسبة الحيوانات المنوية غير العادية المستخدمة.

    مع تحسين الحيوانات المنوية باستخدام الفصل متدرج الكثافة علي مر السنين، أصبح عزل وفصل الحيوانات المنوية فعالاً جدًا. تعد هذه الوسيلة سريعة نسبيًا ويمكن دمجها مع الفصل المغناطيسي للحيوانات المنوية دون الحاجة إلى وقت التعامل الكلي حيث يؤثر على نوعية الحيوانات المنوية المعزولة.

    وعلاوةً على ذلك، قد زادت فرص نجاح تقنيات العلاج المساعدة عند استخدام الفصل المغناطيسي للحيوانات المنوية، خصوصًا في الأزواج الذين عانوا مسبقًا من محاولة فاشلة بسبب التفتيت العالي للحمض النووي في السائل المنوي.

    إذا كانت طريقة تحسين الحيوانات المنوية المستخدمة لحالتك غير ناجحة بتقنية الإخصاب المساعدة، فإن الأطباء المتخصصين التابعين لنا هنا في مركز العين للإخصاب سيقدمون لك المشورة الشاملة لجميع الخيارات الأخرى المتاحة/الممكنة ومع اطلاعك على التفسيرات الخاصة بظهور نتيجة سلبية، إذا كان ذلك ممكنًا.